Search
عربي
وزارة الصناعة والتجارة تستعين بمركز التجارة الدولية للحصول على المساعدة الفنية للتصدير
 

سعياً لتعزيز أداء الصادرات الأردنية استعانت وزارة الصناعة والتجارة بمركز التجارة الدولية(International Trade Centre) للحصول على المساعدة الفنية لوضع إستراتيجية وطنية للتصدير من خلال برنامج تحسين القدرات العربية للتجارة EnACT (Enhancing Arab Capacity for Trade)، والممول من وكالة الإنماء الكنديةCIDA)) علماً أن برنامج EnACT يهدف إلى تعزيز التجارة البينية بين خمس دول عربية هي الأردن، مصر، تونس، الجزائر، والمغرب.
فقد بُدأ العمل بهذا البرنامج في الأردن عام 2009 وتضمن عدة مشاريع ومن ضمنها إعداد الإستراتيجية الوطنية للتصدير حيث تم الإعلان عند بدء العمل في الإستراتيجية مع بداية عام 2010 وبالتعاون ما بين وزارة الصناعة والتجارة ومركز التجارة الدولية وممثلين عن القطاعين العام والخاص المعنيين،حيث عقدت أول جلسة تشاوريه مع الأطراف المعنية في الفترة 18-20 تشرين أول عام 2010 تحت رعاية رئيس الوزراء، وفي ضوء نتائج هذه الجلسة تم إعداد الورقة المرجعية الأولى المتضمنة القطاعات الاقتصادية التصديرية الرئيسية معتمدة على عدة معايير كمية ونوعية مع مراعاة عدم وجود استراتيجيات سابقة للقطاعات المختارة.
وبناءً على منهجية مركز التجارة الدولية (ITC) في إعداد الاستراتيجيات الخاصة بالتصدير، فقد تم تشكيل فرق خاصة بكل قطاع اقتصادي تم إختياره متضمناً ممثلين من القطاع العام والخاص، حيث قام مركز التجارة الدولية بتوفير التدريب اللازم لرؤساء فرق القطاعات ومساعديهم على آلية إعداد الاستراتيجيات وقد تم عقد جلستين تشاوريتين ما بين شهر آذار 2013 وشهر آيار 2013 بهدف تحليل مشاكل وتحديات كل قطاع واقتراح الحلول المناسبة ووضع خطة عمل مفصلة لكل قطاع على حدة تتضمن الرؤية والأهداف الإستراتيجية والعملية والأنشطة المطلوب تنفيذها والجهات المسؤلة عن التنفيذ .
ويجري العمل حالياً على مراجعة ما تم إنجازه من خطط عمل مع مركز التجارة الدولية بهدف الوصول إلى صيغة نهائية للإستراتيجية الوطنية للتصدير.
ومن المتوقع إطلاق الإستراتيجية الوطنية للتصدير خلال شهر أيلول 2013 والبدء بتنفيذها.
كذلك قام مركز التجارة الدولية (ITC) بمساعدة شركات أردنية بالمشاركة في معارض تجارية مختلفة مثل معرض( SIAL ) في كندا، حيث بلغ عدد الشركات الأردنية المشاركة في هذا المعرض 8 شركات وذلك بهدف مساعدة الشركات في تصدير منتجاتهم للأسواق الكندية، ومن الجدير بالذكر تم تعين خبير محلي وخبير كندي لدراسة السوق الكندي وتقصي الفرص التصديرية للمنتجات الأردنية ومن خلال هذه الدراسة سيتم إعداد توصيات ليتم تنفذيها في إطار زمني على المدى القصير.
كما ساعد مركز التجارة الدولية (ITC) في عقد عدة ورشات في مجالات مختلفة منها التعبئة والتغليف، التسويق لغايات التصدير، تصميم المنتجات لملائمة متطلبات الأسواق الخارجية.
أما في مجال الحرف اليدوية فقد تم عقد ورشات عمل في مجالات مختلفة مثل تطوير المنتج، إجراءات التصدير، وكيفية المشاركة في المعارض المحلية والدولية.
وكذلك قام مركز التجارة الدولية بمساعدة بعض الشركات المؤهلة للتصدير ببيع وعرض المنتجات اليدوية الأردنية في محل بيع الهدايا داخل متحف اللوفر في فرنسا(Louvre Museum Gift shop).

رجوع