Logo 2 Image




وزيرة الصناعة تفتتح معرضا للطباعة والتغليف

مندوبة عن رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، افتتحت وزيرة الصناعة والتجارة والتموين المهندسة مها علي، مساء أمس الاثنين، المعرض الأردني السادس للطباعة والتغليف، المقام بقاعات معرض عمان الدولي للسيارات على طريق المطار.

ويهدف المعرض الذي ينظمه مركز رؤيا لتنظيم المعارض للتعريف بإمكانات وقدرات قطاع المطابع الأردنية، وتحقيق التشبيك والتربيط بين قطاع الطباعة والتغليف ومختلف القطاعات الاقتصادية الأخرى.

ويقام المعرض الذي يختتم فعالياته الخميس المقبل، على مساحة 7 الآف متر مربع، وبمشاركة 67 جهة، تعرض احدث ما توصلت اليه صناعة الطباعة والتغليف الأردنية.

واشارت الوزيرة علي، الى اهتمام الحكومة وحرصها على دعم القطاع الصناعي وتعزيز تنافسيته وذلك من خلال جملة اجراءات تضمنت تخفيض أسعار الطاقة ودعم الصادرات، الى جانب البرامج الموجهة من قبل المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية (جيدكو).

وتطرقت في تصريحات صحفية على هامش المعرض، الى اولويات عمل الحكومة الاقتصادية خلال الفترة المقبلة للوصول الى مرحلة تعافي الاقتصاد الوطني من تبعات جائحة كورونا.

واوضحت علي، ان برنامج أولويات عمل الحكومة الاقتصادي (2021و 2032)، وضع الصناعة من ضمن القطاعات الاقتصادية ذات الأولوية، بهدف زيادة حجم الصادرات الوطنية من السلع والخدمات وزيادة تنافسيتها محليا وبأسواق التصدير.

من جهته، اكد ممثل قطاع التعبئة والتغليف والورق والكرتون في غرفة صناعة الأردن عبدالحكيم ظاظا، ان قطاع التعبئة والتغليف يعتبر احد الركائز الأساسية للقطاع الصناعي والاقتصاد الوطني، ويقدم مساهماتٍ بارزة على صعيد الانتاج والتشغيل ودعم القطاعات الأخرى وتمكينها من الانتاج وانسياب سلعها.

وبين ان القطاع لعب دورا مهما خلال الجائحة لجهة تعزيز المخزون الاستراتيجي للمملكة من مختلف السلع الأساسية اللازمة حيث تم استثناء المنشآت التي توفر التعبئة والتغليف للصناعات الغذائية والدوائية والمستلزمات الطبية من قرار التعطل والحظر الشامل.

واشار ظاظا الذي يرأس كذلك المركز الوطني للتعبئة والتغليف، الى ان عدد منشآت القطاع وصل إلى 900 منشأة منتشرة بعموم المملكة، وفرت 15 ألف فرصة عمل وسط قدرة انتاجية تفوق 5ر1 مليار دولار سنويا تشكل 9 بالمئة من حجم الإنتاج الصناعي في البلاد.


كيف تقيم محتوى الصفحة؟





معلومات الاتصال
تحميل التطبيق